الأمر بالتداوي

 

فكان من هديه ﷺ فعل التداوي في نفسه، والأمر به لمن أصابه مرض من أهله وأصحابه... وقد اتفق الأطباء على أنه متى أمكن التداوي بالغذاء لا يعدل عنه إلى الدواء، ومتى أمكن بالبسيط لا يعدل عنه إلى المركب.


زاد المعاد في هدي خير العباد (٤/ ٩)

  • المصدر: موقع الإمام ابن القيم رحمه الله