أئمة المذاهب أوصوا أتباعهم باتّباع الدليل لا التعصب لأقوالهم

 

يــا قــوم والله الـعـظيم كـذبـتم         وأتــيــتـم بـــالــزور والــبـهـتـان


ونـسـبتم الـعـلماء لـلأمر الـذي         هــم مـنـه أهــل بــراءة وأمــان


والله مــــا أوصــاكـم أن تـتـركـوا         قــول الـرسول لـقولهم بـلسان


كــلا ولا فـي كـتبهم هـذا بـلى         بـالـعكس أوصـاكـم بــلا كـتمان


إذ قـد أحـاط الـعلم مـنهم أنـهم         لـيـسـوا بـمـعصومين بـالـبرهان


كــلا ومـا مـنهم أحـاط بـكل مـا         قـــد قــالـه الـمـبـعوث بـالـقرآن


فـلـذاك أوصـاكـم بـأن لا تـجعلوا         أقـوالـهم كـالـنص فـي الـميزان


لـكن زنـوها بـالنصوص فـإن تـوا         فـقـهـا فـتـلـك صـحـيحة الأوزان


لــكـنـكـم قــدمــتـم أقــوالـهـم         أبـدا عـلى النص العظيم الشان


والله لا لـوصـيـة الـعـلـماء نـفـ         ذتـــــم ولا لــوصـيـة الــرحـمـن


وركبتم الجهلين ثم تركتم النصـ         يـــن مـــع ظـلـم ومــع عــدوان


قـلـنا لـكـم فـتـعلموا قـلـتم أمـا         نـحـن الأئـمـة فـاضـلوا الأزمــان


مـن أيـن والعلماء أنتم فاستحوا         أيـن النجوم من الثرى التحتاني


لـــم يـشـبـه الـعـلماء إلا أنـتـم         أشـبـهتم الـعلماء فـي الأذقـان


والله لا عـــلـــم ولا ديــــــن ولا         عــقــل ولا بــمـروءة الإنــسـان


عـامـلتم الـعلماء حـين دعـوكم         لـلـحق بــل بـالـبغي والـعـدوان


إن أنـــتــم إلا الــذبــاب إذا رأى         طـعـمـا فـيـا لـمـساقط الـدبـان


وإذا رأى فــزعــا تـطـايـر قـلـبـه         مـثـل الـبـغاث يـساق بـالعقبان

الكافية الشافية في الانتصار للفرقة الناجية (ص: 98)

 

  • المصدر: موقع الإمام ابن القيم رحمه الله