أبشروا فلن يغلب عُسْرٌ يُسْرَيْن

 

قول النبي صلى الله عليه وسلم: "لن يغلب عُسْر يُسْرَيْن" مرسل وله طرق تعضُده، فإنه أشار إلى قوله تعالى: (فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً)؛ فالعسر وإن تكرر مرتين؛ فتكرر بلفظ المعرفة فهو واحد، واليُسر تكرر بلفظ النكرة فهو يسران؛ فالعسر محفوف بيُسْرَيْن: يُسْرٌ قبله، ويُسْرٌ بعده؛ فلن يغلب عُسْر يُسْرَيْن.


بدائع الفوائد (2/ 155)

  • المصدر: موقع الإمام ابن القيم رحمه الله